Monday, May 21, 2007

لقاء عاشقين

الصمتُ كان فوق رأسي مطرقة
و الحزنُ كان شرنقة
تفجَّرتْ: نهرَ دموعٍ و دمٍ
من مقلتي المؤرَّقة
و الموتُ كان وجهتي
عانقَني عانقتُهُ
! كعاشقٍ...و عاشقة
حسن طلب

1 comment:

اجندا حمرا said...

قصيده معبره و مؤثره في الوقت نفسه
الصراحه عزيزتي انتي بتشاركينا هنا بكلمات رائعه و بتكن اول مره اقرأها و بالتالي سعادتي بتكون مضاعفه اشكرك علي مشاركتك لنا بروائع الكلمات
تحياتي و مودتي